توضيح و ردّ

تلقت جريدة العطوف ردا من قبل اتحاد الشغل بتطاوين على مقال تضمن بيانا صادرا عن حركة الشعب ، قال الاتحاد انه وجه اتهامات و ادعاءات باطلة على ما اعتُبِر اتفاقا “تفريطيا” أمضته أطراف انتهازية ..

وجاء في رد الاتحاد: “نظرا لكون الاتحاد الجهوي للشغل قد شارك في جلسة 18 نوفمبر الفارط دون ان يمضي اي اتفاق جديد ، فإننا نرى أنه من واجبنا نشر التوضيح التالي حتى يتبين الرأي العام حقيقة ما حدث و حرصنا كاتحاد على الحفاظ على مصالح الجهة و سعينا إلى الزام كل الآطراف بتنفيذ ما تعهدت به نحو الجهة و اهلها .

image

الكاتب مدير الموقع

مدير الموقع

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!