تطاوين: المواطنون يطالبون باستقالة وزير الصحة

بعد ان صرح وزير الصحة البارحة على الوطنية الاولى بانه اول من يتحمل المسؤولية في حادثة وفاة المرأة الحامل بمستشفى تطاوين، ونظرًا لوصول عدد الحالات المشابهة الى 5 حالات في سنة واحدة. طالب عدد كبير من المواطنين بالجهة عبر تدوينات على صفحاتهم الاجتماعية او في احاديث الشارع في تطاوين باستقالة هذا الوزير “المُقصر والعاجز” على حد تعبيرهم في إيجاد حل لغياب طب الاختصاص في الجهة، وفي التصدي “للوبيات أطباء الاختصاص” الذين يمتنعون عن العمل بالمناطق الداخلية رغم ما انفقته المجموعة الوطنية من  أموال لتعليمهم وتكوينهم.

كما حذّر الإطار العامل بالمستشفى من أن كل الحلول المقترحة هي بمثابة المسكن ولن تحل المشكل.

هذا ويعتبر المستشفى الجهوي بتطاوين من  أفقر المستشفيات على مستوى طب الاختصاص، وان أقساما كقسم الانعاش وغيره يفتقر الى العدد الأدنى لدوام استمراريته نظرا لوجود طبيب واحد به.

الكاتب مدير الموقع

مدير الموقع

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!