الداخليّة : ايقاف أغلب عناصر الجناح الاعلامي ل” جند الخلافة “

قالت وزارة الدّاخليّة أنّه في إطار كشف العناصر التكفيرية على شبكات التواصل الإجتماعي واحباط مخطّطاتها الإرهابية، تمكنت الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب للمصالح المختصة بعد عمل استخباراتي دقيق من إيقاف سبعة عناصر نسائية أثبتت الأبحاث تشكيلهن لجانب كبير من الجناح الإعلامي لفرع ما يسمى الدولة الإسلامية داعش بتونس “جند الخلافة” الذي يشرف عليه الإرهابي الفار “سيف الدين الجمالي” المكنى بأبي القعقاع.
و أضافت الوزارة في بلاغ لها عشية اليوم الاثنين ان الموقوفات اعترفن  بتبنيهن للفكر التكفيري بتأثير من خطب الإرهابي الفار “كمال زروق” ومتابعتهن لمقاطع الفيديو المنشورة على شبكة الانترنت والتي تحرض على الالتحاق بالقطرين السوري والعراقي والانضمام لإحدى التنظيمات الإرهابية هناك، مضيفات بأنه سبق لهن النشاط ضمن صفوف التنظيم الإرهابي المحظور “أنصار الشريعة”.
وأقرت العناصر المحتفظ بها بالنشاط ضمن الجناح الإعلامي للتنظيم الإرهابي “جند الخلافة”، حيث تمّت تزكيتهن لدى الإرهابي المكنى “أبو القعقاع” من قبل إحدى نظيراتهن، وبتحريضهن على الإرهاب عبر صفحاتهن المذكورة وبتعبيرهن عن فرحهن وابتهاجهن من العمليات الإرهابية التي جدّت ببلادنا، مؤكّدات على انهن يناصرن التنظيمات الإرهابية الناشطة ببلادنا، إلى جانب ارتباطهن بعدد من العناصر الإرهابية المتحصنة بالفرار ببؤر التوتر.
ولا تزال الأبحاث جارية مع المعنيات قبل إحالتهن على العدالة.

الكاتب مدير الموقع

مدير الموقع

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!